اقتصاد

144 مليار دولار أرباح الشركات الروسية

سجلت أرباح الشركات الروسية ارتفاعا بنسبة 25 في المئة خلال الربع الثاني من العام الحالي، رغم تداعيات العقوبات الأمريكية والأوروبية على روسيا منذ بداية النزاع الأوكراني الروسي أواخر فبراير الماضي.

وأفادت تقارير صادرة اليوم الجمعة عن بنك “سبيربنك سي.آي.بي” الروسي وهيئة الإحصاء الاتحادية، بأن قيمة أرباح الشركات الروسية خلال الربع الثاني من العام الحالي بلغت 9,5 تريليون روبل أي ما يعادل 144 مليار دولار، بزيادة نسبتها 25 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية، في حين ارتفع معدل التضخم خلال الفترة نفسها إلى 17 بالمائة على أساس سنوي.

وأكد خبراء البنك الروسي بأن نتائج الربع الثاني من السنة الجارية كانت جيدة للغاية، وتظهر مرونة الاقتصاد الروسي، معتبرين أن النمو القوي للأرباح يعزز الآمال في زيادة استثمارات الشركات.

وفي ذات السياق، نجح قطاع التصنيع الروسي، الذي يعتبر الأشد تضررا من العقوبات، في زيادة أرباحه خلال الربع الثاني بنسبة 44 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية، في حين ارتفعت أرباح قطاع النقل والتخزين بنسبة 168 المائة.

من جهة أخرى، سجلت أرباح قطاعي تجارة التجزئة والجملة انخفاضا بنسبة 13 بالمائة بسبب تراجع المبيعات، كما تراجعت أرباح قطاع التعدين بنسبة 15 بالمائة بسبب العقوبات المفروضة على الشركات الرئيسية العاملة في هذا القطاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: