مجتمع

حصيلة جمع النفايات بطريقة مهنية تقفز إلى 96 % بالمراكز الحضرية

كشف مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، عن بلوغ حصيلة جمع النفايات بالمراكز الحضرية بطريقة مهنية بلغت 96 %.
وأوضح الوزير، في معرض جوابه عن سؤال شفوي بمجلس النواب، نيابة عن ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، حول “حصيلة إعادة تأهيل كل المطارح غير المراقبة بنسبة 100 % بحلول سنة 2022″، تقدم به فريق الأصالة والمعاصرة، أن البرنامج الوطني للنفايات، الذي أعطيت انطلاقته سنة 2008 وسينتهي العمل به السنة الجارية، عرف تحقيق إنجازات تشمل الرفع من معدل جمع النفايات المنزلية بالمراكز الحضرية بطريقة مهنية من 44 % إلى 96.
وأضاف بايتاس أن من بين هذه الإنجازات أيضا الرفع من نسبة معالجة النفايات المنزلية داخل المطارح إلى 63 % مقابل 10 سنة 2008، والمساهمة في إنجاز 13 مركزا لفرز وتثمين النفايات، وتأهيل 66 مطرحا عشوائيا وإعداد 51 مخططا إقليميا لتدبير النفايات المنزلية.
وبخصوص المراقبة البيئية، أشار إلى أن الوزارة تقوم، بتنسيق مع باقي الأجهزة المكلفة، بتنفيذ البرنامج الوطني للمراقبة من خلال إجراء عمليات التفتيش والمراقبة للعديد من القطاعات الصناعية، مسجلا أن عدد عمليات المراقبة بلغ ما مجموعه ألفا و55 عملية خلال السنة الجارية، شملت مختلف الأنشطة الاقتصادية والمشاريع الاستثمارية بمختلف جهات المملكة، كما تمكنت الشرطة البيئية خلال هذه السنة من ضبط مجموعة من المخالفات لمقتضيات القوانين البيئية، وتم تحرير محاضر بشأنها وإحالتها على السلطات المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: