فن وثقافة

المخرج الأمريكي مايكل باي متهم بقتل “حمامة”

تعرض المخرج السينمائي الأمريكي “مايكل باي” مؤخرا لاتهامات بقتل “حمامة” أثناء تصوير فيلم نتفليكس “6 Underground” في إيطاليا، العام 2018.

وكشفت مجلة The Wrap المتخصصة بأخبار السينما، أن المخرج الشهير متهم بالإساءة للحيوانات بعد قتله طائرا أثناء تصوير مشاهد من فيلمه في فينيسيا، وأن أحد شهود العيان وثق الحادث ونقلها للسطات، التي أوصلت القضية للمحاكم.

من جانبه، قال المخرج إن المعلومات المتداولة عن الحادث “كاذبة”، وإن العديد من الروايات تعارض الرواية المقدمة للسلطات.

وشدد المخرج على أنه لم يقتل حيوانا عند قصد، مؤكدا أن سجله نظيف: “أنا من عشاق الحيوانات وناشط رئيسي في مجال حمايتها، فلم يتعرض أي حيوان للإصابة أو الأذى خلال عملي كمخرج خلال الثلاثين عاما الماضية”.

بينما أكد شاهد عيان في تصريحات للمجلة: “لدينا أدلة فيديو واضحة، وعدد كبير من الشهود وضباط السلامة الذين رؤوا الحادث”.

جريمة لا يستهان بها

بينما قد تبدو القصة مثيرة للسخرية، إلا أن قتل الطيور يعتبر “جريمة خطيرة” في إيطاليا، خاصة وأن 572 نوعا من الطيور محمي بموجب توجيهات القانون الأوروبي.

وبالنظر في الملاحق التي قدمتها المفوضية الأوروبية، من المرجح أن الحكومة الإيطالية ستوجه اتهاما لمايكل باي بانتهاك الملحق رقم 3، الذي ينص على أن “الأنشطة التي تهدد الطيور بشكل مباشر يعاقب عليها القانون”.

وعن المعركة القانونية التي مازلت في أروقة المحاكم، أوضح المخرج الأمريكي: “عرضت عليّ السلطات الإيطالية فرصة لتسوية هذا الأمر من خلال دفع غرامة صغيرة، لكنني رفضت ذلك لأنني لن أعترف بإيذاء حيوان”.

يذكر أن فيلم “6Underground” من بطولة رايان رينولدز وميلاني لوران، ويحكي قصة 6 أشخاص من جميع أنحاء العالم، كل منهم يتمتع بمهارة معينة، يتم اختيارهم لتغيير المستقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: