حوادث

20 قتيلا وجرحى في حادث سير خطير بالسنغال

لقي 20 شخصا مصرعهم، وأصيب 24 آخرون في حادث تصادم بين شاحنة وحافلة للنقل العمومي، اليوم الاثنين في نجون سار بضواحى إقليم لوغا (شمال البلاد)، وذلك حسبما أعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة السينغالية، أبو كريم فوفانا.
وأوضح المسؤول الحكومي، في بلاغ له، أن “الحادثة وقعت، اليوم الاثنين، في نجون سار الواقعة بمنطقة ساكال بإقليم لوغا، بين حافلة لنقل المسافرين وشاحنة”، مبرزا أنه “من بين الضحايا الـ 44 الذين تم إحصاؤهم، فقد 20 شخصا حياتهم”.
وأشار إلى أن هذه المأساة خلفت 19 إصابة خطيرة و5 إصابات طفيفة، مؤكدا أنه تم نقل الجرحى إلى المستشفى الجهوي أمادو صخير مباي في لوغا، وإلى المركز الاستشفائي الجهوي سان لويس.
وجاء في البلاغ ذاته أن “الحكومة تتقدم بأحر تعازيها لأسر الضحايا، وتخبر بأنها اتخذت كافة الإجراءات لرعاية الجرحى”.
وفي تغريدة على “تويتر” نشرت اليوم الاثنين، بعد الإعلان عن الحادثة، قدم رئيس الدولة، ماكي سال، تعازيه لأسر الضحاياـ مشددا على ضرورة التعجيل بتعزيز إجراءات السلامة الطرقية.
وتأتي هذه الحادثة بعد تلك التي أودت بحياة 42 شخصا، وجرح حوالي 100 شخص في سيكيلو، إحدى ضواحي كافرين الواقعة وسط البلاد.
وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة اتخذت، خلال مجلس وزاري خصص لهذه المأساة، ما مجموعه 22 إجراء، إذ من المفترض أن يؤدي تنفيذها إلى الحد من مخاطر حوادث السير، التي تودي بحياة حوالي 700 شخص سنويا في السينغال، بحسب معطيات رسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: