دولي

مقتل وزير الداخلية الأوكراني وعدد من كبار المسؤولين بالوزارة

أعلنت السلطات الأوكرانية مقتل وزير الداخلية وعدد من كبار المسؤولين بالوزارة جراء تحطم مروحية في ضواحي العاصمة كييف، بينما قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه لا بديل لبلاده عن النصر في حربها بأوكرانيا.

ميدانيا، أعلنت وزارة الدفاع الروسية سيطرة قواتها بشكل كامل على بلدة سول قرب سوليدار في مقاطعة دونيتسك بشرق أوكرانيا، وذلك ضمن جهودها للتقدم نحو مدينة باخموت الإستراتيجية.

وفي سياق متصل، قالت صحيفة “نيويورك تايمز” (The New York Times) إن الولايات المتحدة عمدت إلى إرسال مئات الآلاف من قذائف المدفعية من مخزونات في إسرائيل وكوريا الجنوبية لدعم الجيش الأوكراني الذي تلقى أيضا وعودا جديدة بالحصول على صواريخ باتريوت من الحلفاء الغربيين.

من جهته، تحدث وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي خلال مؤتمر صحفي في واشنطن مع نظيره الأميركي أنتوني بلينكن عن “التزام طويل الأمد” من الولايات المتحدة وحلفائها بتزويد أوكرانيا بالأسلحة.

أما وزير الخارجية الأميركي فقال إن هدف بلاده من إمداد أوكرانيا بالسلاح هو جعلها قادرة على الانخراط في التفاوض وتأمين صمودها في وجه الهجمة الروسية، وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: