دولي

هولندا: عمال السكك الحديدية يضربون عن العمل

يخوض موظفو السكك الحديدية بهولندا اضرابا عن العمل خلال الأسبوعين المقبلين، في إضرابات متتالية لمدة 24 ساعة، والتي ستبدأ الأربعاء المقبل في شمال البلاد، حسبا ذكرت وكالة الأنباء الهولندية (إيه.إن.بي). ويأتي هذا الإضراب، الذي سيشمل مناطق أخرى، في أعقاب فشل المفاوضات حول اتفاقية العمل الجماعية، بين الشركة الهولندية للسكك الحديدية “إن إس” والنقابات. وأعلن المتحدث باسم اتحاد نقابات عمال السكك الحديدية بهولندا، أنه “من حيث المبدأ، لن يت تشغيل أي قطار تابع للشركة الهولندية للسكك الحديدية، في المناطق التي ستشهد الإضراب”.

وسيستمر الإضراب إلى حدود الشهر الجاري، وليس من المستبعد تنظيم إضراب وطني. وقال اتحاد نقابات العمال: “يدرك أعضاؤنا أن الإضراب سيزعج الزبائن، إنه لأمر مؤسف. ولكن لا مفر من ذلك، لأنه في نهاية المطاف سيكون ذلك في مصلحة الزبناء. نلاحظ اليوم أن (إن إس) غير قادرة على الإدماج في الوظائف الشاغرة..” وحسب إدارة (إن إس)، فإن بعض مطالب النقابات غير قابلة للتحقيق، بسبب الوضعية المالية الحرجة لشركة السكك الحديدية (إن إس) التي تأثرت بظروف الجائحة وبالتالي انخفاض عدد المسافرين على متن القطارات.

وحسب ممثلي الموظفين فإن من بين أهم المطالب النقابية، اعتماد نظام تلقائي خاص بتعويض جميع الأجور. وبحسب ممثلي الموظفين، فهذا النظام من شأنه التعويض عن ارتفاع تكلفة المعيشة. وسينطلق الإضراب في شمال البلاد يوم الأربعاء المقبل، على أن تتبعه باقي المناطق في الأيام الموالية حتى 31 غشت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: