دولي

المغرب يشارك في المسابقة الدولية للاختراع والابتكار بكندا

تمثل المدرسة المغربية للعلوم الهندسية، المغرب في الدورة السابعة للمسابقة الدولية للاختراع والابتكار، التي تُنظم بمدينة تورونتو الكندية يوم السبت المقبل.

وتشارك المدرسة المغربية لعلوم الهندسة بثلاث اختراعات، من خلال مختبرات “سمارتي لاب” التابعة لها، ويتعلق الأمر باختراع لنظام التنقيب البحري الذكي، واختراع ثان ذكي لجمع التبرعات المبتكرة، واختراع ثالث يتعلق بنظام ذكي لتطهير الأشعة فوق البنفسجية.

وسيكون نظام التنقيب البحري الذكي متصلا وقادرا على جمع ونقل البيانات البحرية والأرصاد الجوية والبيئية في الوقت الفعلي، أما الاختراع الثاني، فهو يقدم حل مضمون ذكي وفني ومبتكر يسمح بتقنية جمع تبرعات ناجحة وجذابة، أما بخصوص الاختراع الثالث فهو المساهمة في مجال الصحة من خلال تطوير حل يسمح بالوقاية المنتظمة من الفيروسات أو البكتيريا أو غيرها، مهما كانت مناطق وجودها، سواء في الماء أو الهواء أو على الأسطح أو غير ذلك من خلال جهاز ذكي يعتمد على تقنية الأشعة فوق البنفسجي.

وتُنظم المسابقة الدولية للابتكار والاختراع “آي-كان” بكندا من قبل جمعية تورونتو الدولية للابتكار والمهارات المتقدمة، بالتعاون مع “الاتحاد الدولي لجمعيات المخترعين”، جمعيات الملكية الفكرية والاختراع العالمي، ومبادرة الابتكار التعاونية، وتعتبر الحدث الكندي الأول المعترف به عالميا للمخترعين، ويهدف إلى إنشاء منصة خاصة لتوحيد مبادرات الإبداع والابتكار للمخترعين الكنديين وبقية دول العالم من خلال منح المبتكرين فرصة ذهبية لتوسيع شبكتهم الدولية وأنشطتهم التجارية، للترويج لاختراعاتهم ومنتجاتهم الجديدة ومشاريعهم البحثية مع اتخاذ خطوة كبيرة أخرى بالفوز بالجوائز.

وتشكل المسابقة فرصة للمرشحين من 61 دولة لعرض أفكارهم الإبداعية من خلال 608 مشروعا مبتكرا، إذ ستبني لجنة التحكيم قراراتها على الحجج والأدلة ووضوح وتماسك العروض التقديمية الشفوية للمرشحين، وأصالة وتعقيد مشاريعهم، فضلا عن فائدة الاختراعات.

وحصلت المدرسة المغربية للعلوم الهندسية من خلال مختبراتها على أكثر من 71 جائزة في عدة دول منها الصين وكندا وكوريا الجنوبية وماليزيا وتركيا وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية ورومانيا وبولندا وإسبانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: