حوادث

إخلاء جامعة هووارد بعد إنذار خاطئ بوجود قنبلة

تم الإبلاغ صباح أمس الجمعة عن إنذار كاذب بشأن وجود قنبلة داخل جامعة هووارد بالعاصمة الأمريكية واشنطن تسبب في إخلاء الطلبة من الإقامات الجامعية، وفق ما ذكره مسؤولو المؤسسة الجامعية.

ويتعلق الأمر بالإنذار الثاني من نوعه بالجامعة في غضون 48 ساعة، والثامن خلال هذه السنة، حسب ما أفاد به رئيس الجامعة، واين فريديريك.

وتلقت شرطة العاصمة إخطارا بالتهديد حوالي الساعة الثانية والنصف من صباح يوم الجمعة، لتقوم بعمليات تفتيش داخل المؤسسة دون أن تعثر على أي عبوة ناسفة أو مواد مشتبه فيها.
وصرح فريديريك بالقول “إنه إرهاب، وعلى هذا الأمر أن يتوقف”.
ولم يتم، إلى الآن، القيام بأي عمليات اعتقال.

وقد تم الإبلاغ عن العديد من الإنذارات المماثلة في جامعة هووارد ومؤسسات أخرى تحتضن أفرادا من مجتمع الأمريكيين من أصل إفريقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: