حوادث

مقتل 17 شخصا بسبب مشروب كحولي مغشوش

أفادت السلطات الأوغندية بوفاة ما لا يقل عن 17 شخصا، ونقل آخرين إلى المستشفى جراء تسمم ناتج عن تناول مشروب كحولي مغشوش شمال البلاد.

وقال رئيس المكتب الوطني الأوغندي للتقييس، في تصريح للصحافة، إن الضحايا، الذين ينحدرون من بلدة أروا شمال أوغندا، تناولوا مشروبا كحوليا محليا يحتوي على الميثانول، وهو نوع سام من الكحول يستخدم أحيانا كمضاد للتجمد.

وأوضح أن “التحاليل المخبرية التي أجريت على عينات حجزتها رجال الشرطة في الكشك حيث بيعت المنتجات، أظهرت أن المشروب الكحولي كان يحتوي على مستوى جد عال من الميثانول”.

وأشار إلى أن “من المحتمل أن يكون الجناة قد استخدموا الميثانول بشكل متعمد كبديل أقل تكلفة لزيادة فاعلية المشروب ، بدلا من الإيثانول الذي يستعمل عادة في صناعة المشروبات الكحولية”.

وألقت الشرطة المحلية القبض على أربعة مشتبه بهم، من بينهم م صنع المشروب الكحولي وصاحب الكشك، كما أغلقت موقع إنتاج الكحول.

يشار إلى أن أوغندا عادة ما تسجل حالات وفاة جراء تناول مشروبات كحولية مغشوشة، آخرها في يونيو 2017 ، حيث لقي 11 شخصا حتفهم في بلدة نانسانا بعد تناول مشروب كحولي مهرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: