مجتمع

التغطية الصحية: استفادة 622 ألف صانع تقليدي

كشف السجل الوطني للصناعة التقليدية عن وجود أكثر من 622 ألف من مهنيي قطاع الصناعة التقليدية، من بينهم 360 ألفا، مسجلون في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

وأكدت فاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، أنه “طبقا لتعليمات ورش تعميم الاستفادة من التغطية الصحية الإجبارية، الذي أطلقه الملك محمد السادس، تم إطلاق السجل الوطني للصناعة التقليدية الذي حدد أزيد من 622 ألف من مهنيي القطاع، من بينهم حوالي 360 ألف مستفيد من خدمات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي”.

وأشارت عمور إلى أن الوزارة ستواكب مهنيي قطاع الصناعة التقليدية لتسويق منتجاتهم في الأسواق الكبرى، وحتى بواسطة التجارة الإلكترونية، إذ تم في هذا الإطار توقيع شراكات مع مختلف غرف الصناعة الصناعية لضمان تسويق وبيع المنتجات بمختلف جهات المملكة.

وشددت الوزيرة على أهمية الرفع من قيمة صادرات المغرب من منتجات الصناعة التقليدية خلال المرحلة المقبلة، مؤكدة أن المغرب لا يدخر جهدا في الترويج لمنتجات الصناعة التقليدية، من خلال ضمان حضور قوي في مختلف المعارض الدولية والعالمية.

وحققت صادرات المغرب من منتجات الصناعة التقليدية نموا بنسبة 30% إلى غاية نهاية شهر ماي الماضي، مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية.

أما فيما يتعلق بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فأبرزت عمور أن المغرب يتوفر حاليا على ما مجموعه 47 ألف تعاونية، تضم 700 ألف شخص، وأن الأولوية تعطي للمواكبة والتكوين لمساعدة أصحاب التعاونيات على مواجهة مختلف الصعاب المحتملة، خاصة المتعلقة بالجانب الاقتصادي أو بالتسويق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: