رياضة

بربان جديد حسنية أكادير يطمح لتجديد عهد الألقاب

بدأ نادي حسنية أكادير لكرة القدم برنامجه الإعدادي استعدادا للموسم الرياضي الجديد 2022/2023 منذ 31 يوليوز الماضي مباشرة بعد التعاقد مع المدرب البرازيلي ماركوس باكيتا خلفا للمدرب المقال عبد الهادي السكتيوي،و هو يسعى لتحقيق طموحات انصار عزالة في تجديد العهد مع الالقاب و العودة الى دائرة الضوء. وقال نائب رئيس حسنية أكادير لكرة القدم، محمد علي بوحجرة، إن اختيار المدرب الجديد جاء نظرا لمساره التدريبيي المتميز ولطريقة عمله التي تتماشى والمشروع الرياضي للنادي الذي يسعى للعودة لمنصة التتويج.

وأضاف السيد بوحجرة، أن السيد باكيتا، سيرافقه طاقم مساعد متكون من مواطنيه اندري ليما كمساعد أول و مارسيلو مركالو كمعد بدني، فيما انيطت مهمة المساعد التاني للاطار الوطني عبد الكريم الجيناني، مشيرا إلى أن مهمة تدريب حراس النادي فاوكلت للمدرب علاء المسكيني الذي كانت له تجربة الموسم الماضي رفقة الوداد البيضاوي.

وعلى مستوى التركيبة البشرية، أبرز نائب الرئيس، أن المدرب باكيتا وبعد أن وقف خلال الحصص التدريبية الأولى على مؤهلات كل لاعب قرر وضع مجموعة من اللاعبين خارج اللائحة ومنهم العميد السابق زهير الشاوش، أيوب ملوكي، إسماعيل قاموم، إسماعيل وافيق، بومليك، غوردماني، النياني عبد الصمد، ايت اورحبي، بوعبدالله، الروحي والحارس صابر، حيث تم الفسخ مع عدد منهم ولازالت المفاوضات جارية مع البقية لإنهاء إجراءات الفسخ بشكل ودي.

بالمقابل، ذكر المسؤول بنادي الحسنية، أنه تم تعزيز صفوف النادي بمجموعة من اللاعبين الجدد الذين ينتظر أن يقدموا الإضافة المرجوة للنادي السوسي المتعطش للألقاب، حيث تم التعاقد لموسمين مع حارس مرمى أولمبيك الدشيرة السابق بدر الدين ابعير (24سنة)، وأيوب لخضر(25سنة) لموسمين رياضيين قادما من المغرب الفاسي في صفقة انتقال حر، كما تم التعاقد لموسمين مع لاعبين قادمين من أولمبيك خريبكة في صفقة انتقال حرـ ويتعلق الأمر بالمدافع حمزة اقلعي وبلاعب خط الوسط جلال طشطش، فيما لاتزال المفاوضات جارية لانتداب لاعبين جدد على مستوى حراسة المرمى، الدفاع والهجوم منهم لاعبين من خارج المغرب.

وبخصوص الإعدادي القبلي لانطلاق البطولة الوطنية لكرة القدم للموسم القادم، أشار النائب الثاني لرئيس حسنية أكادير لكرة القدم، أن المرحلة الأولى من البرنامج الإعدادي تمر في أجواء متالية وتجرى بملحق ملعب أدرار أكادير بمعدل حصتين .

وخلص السيد بوحجرة إلى أن النادي أراد القطع مع النتائج السلبية والعودة خلال الموسم الجديد ومعه المواسم القادمة إلى المراتب الأولى المؤهلة للتتويج، مضيفا أن للحسنية كل المقومات لتكون فريقا تنافسيا يلعب الادوار الطلائعية الكبرى.

وتفعيلا لقرارات الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بشأن إنشاء الشركات الرياضية، أشار محمد علي بوحجرة أن الشركة الرياضية للنادي تأسست منذ مدة وسيتم هذه السنة تفعيلها لتتدبر أمور الفريق الاحترافي لنادي حسنية أكادير لكرة القدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: