حوادث

مجهودات الدرك تفكك عصابة في سيدي بيبي

أفلح كمين نصبته المصالح الدركية بالمركز الترابي سيدي بيبي، التابع لسرية بيوكرى، إقليم اشتوكة آيت باها، في توقيف ستة أشخاص للاشتباه في ضلوعهم في قضايا تتعلق بالسرقة بالعنف وحيازة وترويج مخدر الشيرا.


وجاء توقيف شخصين بشبهة السرقة بالعنف، بعد كمين نصبته لهما العناصر الدركية تحت إشراف مباشر من قائد المركز الترابي، وذلك عقب تعريض شخصين لاعتداء جسدي مقرون بالسرقة في عمليتين متفرقتين، بعدما جرى الاهتداء إلى هويتيهما في ظرف وجيز.


وكشفت تنقيط الموقوفين أنهما من ذوي السوابق القضائية المتعددة في مجال استهداف المارة وسرقة ما بحوزتهم تحت التهديد باستعمال أسلحة بيضاء. وقد جرى استرجاع المسروقات بعد مواجهتهما بالضحايا الذين تعرفوا عليهما بسهولة.


وفي عملية أمنية أخرى، أوقفت المصالح الدركية ذاتها أربعة أشخاص، من ذوي السوابق القضائية، لحيازة وترويج الممنوعات، وذلك في مركز الجماعة الترابية سيدي بيبي.


وجاء ذلك على إثر معلومات توصلت بها المصالح الدركية تفيد بتواجد شخص مشكوك فيه بمركز الجماعة، كشف تفتيشه عن حيازته أزيد من كيلوغرام من مخدر الشيرا، قبل أن تهتدي الأبحاث الأولية معه إلى نصب كمين لثلاثة أشخاص آخرين من المروجين، تم توقيفهم تباعا.


وتدخل هذه العمليات الأمنية في إطار حملة أمنية واسعة ينفذها قائد المركز الترابي للدرك بسيدي بيبي، المعين حديثا، حيث تشن المصالح الدركية حملات ليلية ونهارية استباقبة للحد من كل مظاهر الجريمة بالمنطقة، رغم شساعة النفوذ الترابي للمركز ومحدودية الإمكانيات البشرية واللوجستية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: