حوادث

مقتل 60 شخصا على أيدي مسلحين

أعلنت المفوضية الاثيوبية لحقوق الإنسان أن أكثر من 60 شخصا لقوا حتفهم في متم غشت على أيدي مسلحين في عدة مناطق بمحافظة هورو جودرو التابعة لإقليم أوروميا بإتيوبيا .

وأوضحت المفوضية، وهي هيئة عامة مستقلة ، أن أكثر من 60 شخصا قتلوا، فيما أصيب أزيد من 70 آخرين، و نهبت منازل ومواش خلال الهجمات التي وقعت يومي 29 و 31 غشت الماضي.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه المجزرة تم ارتكابها من طرف مسلحين من إقليم أمهرة المجاور، بعد مقتل ثلاثة من أفراد من جماعة أمهرة العرقية ، على أيدي متمردي جيش تحرير أورومو.

و يذكر أنه في شهري يونيو ويوليوز الماضيين، قتل مسلحون مائة شخص ، معظمهم من جماعة أمهرة العرقية، في مقاطعتين بغرب إقليم أوروميا.

وكانت السلطات الاتحادية قد اتهمت متمردي جيش تحرير أورومو بالوقوف وراء هذه المجازر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: