أخبار وطنية

طلبة مغاربة يشاركون في “مسابقة إناكتس” العالمية

سيمثل فريق “إناكتس المدرسة المحمدية للمهندسين” المغرب في أكبر مسابقة خاصة بروح المقاولة الاجتماعية لدى الطلبة في العالم، المقرر عقدها في سان خوان-بورتوريكو، خلال الفترة الممتدة ما بين 30 أكتوبر و2 نونبر 2022، والتنافس على اللقب العالمي مع 35 بلدا.
وأعلن فرع منظمة “إناكتس” بالمغرب، عن الفريق الفائز بعد تنظيم مسابقة وطنية شهدت منافسة 34 فريقا من مختلف أنحاء المغرب، وذلك خلال فعاليات مهرجان “الابتكار المستدام” الذي يحتفي بإبداعات الشبان والشابات، ويساعدهم على اكتشاف الحس المقاولاتي لإبرازه ومواكبتهم في خلق تغيير إيجابي في مجتمعهم.
وشارك طلبة “EMI” في مهرجان “الابتكار المستدام”، أكبر مسابقة وطنية لطلاب الجامعات في المقاولة الاجتماعية، بأربعة مشاريع؛ أولها مشروع “SMART CLEAN”، وهو عبارة عن مقبض ذكي يعمل بطريقة أوتوماتيكية على إخراج مُعقم لإزالة جميع الجراثيم المنتشرة.
المشروع الثاني، هو “Argacare”، ويُكرم شجرة الأرڭان من خلال تثمين قيمة عجين الأركان-الزكمونة، باعتبارها مادة أساسية لصُنع المنتجات التجميلية والبيولوجية، ويتم خلال هذه العملية إشراك النساء في مختلف المراحل انطلاقا من الإنتاج إلى التسويق.
المشروع الثالث، “Nuwood”، بديل للخشب مصنوع من قشور الجوز الذي كثيرا ما يتم رميه بعد أكل الثمرة، ويتم الحصول على القشور عن طريق جمعيات وتعاونيات مقابل 3 دراهم للكيلوغرام الواحد.
المشروع الرابع هو “S-ilk”، يتم من خلاله صنع ألياف صناعية طبيعية يتم إنتاجها من الحليب منتهي الصلاحية، حيث إن الكيلوغرام الواحد من الألياف يحتاج 80 لترا من الحليب منتهي الصلاحية و2 لتر فقط من الماء، كما أن المشروع يسمح بالحفاظ على أكثر من 99 في المائة من الماء المستعمل في قطاع صناعة الأزياء والملابس التي تستهلك سنويا كميات كبيرة جدا.
ويتمثل الهدف من مهرجان الابتكار المستدام في إبراز المهارات المقاولاتية للشباب، وإعطائهم الفرصة ليكونوا فعالين في التنمية السوسيو-اقتصادية بالمغرب، مع مواكبتهم من أجل تطوير مشاريعهم الرامية إلى تحسين مستوى وجودة المعيشة، وتقييمها من قبل رجال الأعمال في إطار مسابقات داخل المغرب وخارجه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: