فن وثقافة

الشارقة تحتفي بمتفوقي المسرح المغربي

دأباً على نهج الاحتفاء بالطلبة المتفوقين من خريجي كليات ومعاهد المسرح العربية، منذ سنوات، تحتفي إدارة المسرح بدائرة الثقافة في الشارقة بالإمارات العربية المتحدة بثلة من متفوقي المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي بالرباط.
وسيجري الاحتفاء بالطلبة المغاربة عبر احتفالية تقيمها إدارة المسرح بدائرة الثقافة في الشارقة، بمناسبة مرور عشر سنوات على “ملتقى الشارقة لأوائل المسرح”، الذي دأبت على تنظيمه سنوياً على هامش أيام الشارقة المسرحيَّة، وتستضيف من خلاله الطلبة الذين تخرجوا بالمرتبة الأولى في كليات ومعاهد المسرح العربية.
وتقام الاحتفالية بحضور الدفعات العشر للملتقى، في إطار الدورة التاسعة من مهرجان كلباء للمسرحيات القصيرة في الفترة من 22 إلى 27 شتنبر الجاري، ويشارك فيها خريجو المعهد المسرحي الذين مثلوا المغرب في الملتقى في دوراته السابقة، وهم كل من النعمان الهليلي، وبوشعيب السماك، وصفاء العلالي، ويونس آيت أربعين، وحليمة عراسي، وغيتة خليفة، وسلمى خروطي، وعيسى الورواط.
واستقدم ملتقى الشارقة لأوائل المسرح العربي، منذ تأسيسه عام 2012، العشرات من المبرّزين في المعاهد والكليات المسرحية العربية، واحتفى بهم عبر برنامج ثقافي وفني اشتمل على ورشات عملية ونظرية مكثفة، حول عناصر العرض المسرحي، إضافة إلى لقاءات حوارية جمعتهم بأبرز صنّاع ورواد الحركة المسرحية في الإمارات والوطن العربي.
وأفاد بلاغ لإدارة المسرح بدائرة الثقافة في الشارقة بأن ملتقى الشارقة لأوائل المسرح العربي يُنظم في إطار أيام الشارقة المسرحية، “ليمكن المشاركين فيه من عيش تجربة هذه التظاهرة، التي تعد من أعرق التظاهرات في المنطقة وأكثرها استمرارية، والتفاعل مع عروضها وندواتها وأجواء أنشطتها الأخرى.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: