رياضة

منتخب القاعة المغربي يكتسح فنلندا ويصل النهائي

حسم المنتخب المغربي لكرة القدم داخل القاعة تأهله إلى نهائي كأس القارات، بعد تغلبه برباعية لواحد على نظيره منتخب فنلندا، في مباراة نصف نهائي المسابقة التي جمعت بينهما اليوم الخميس.


وبدأت العناصر الوطنية مجريات المواجهة بشكل جيد، من خلال السيطرة على أطوار اللعب واحتكار الكرة، إضافة إلى الضغط على منطقة منتخب فنلندا، وخلق مناورات هجومية كانت سانحة للتهديف في أكثر من كرة، غير أن التسرع وغياب التركيز فوت على رفاق اللاعب أشرف سعود هز شباك المنتخب الخصم.


وحاول المنتخب الفنلندي إجهاض التحركات الهجومية للمنتخب المغربي في الشوط الأول بالاعتماد كثيرا على الانكماش في الخط الخلفي والصراع البدني، والتعويل على التسديد لتهديد مرمى حارس المنتخب المغربي عبد الكريم أنبيا.


وقبل سبع دقائق من نهاية الشوط الأول من المباراة، تمكن المنتخب المغربي من هز الشباك وافتتاح النتيجة عن طريق اللاعب عبد اللطيف فاتي، فيما عزز اللاعب خالد بوزيد النتيجة بهدف ثان للمنتخب المغربي قبل أربع دقائق من نهاية الجولة الأولى.

وجاء الهدف الثالث عن طريق اللاعب سفيان المسرار، بعد دقيقتين من هدف بوزيد، لتنتهي تفاصيل النصف الأول من المباراة بتقدم المنتخب المغربي بثلاثية نظيفة.


ومع بداية مجريات الجولة الثانية، حاول منتخب فنلندا الضغط على نصف ملعب المنتخب المغربي والبحث عن فتح ممرات للوصول إلى شباك الحارس عبد الكريم أنبيا، قبل تجريب خيار التسديد في العديد من الكرات، غير أن ذلك لم يمكنه من تحقيق المراد؛ قبل أن ينجح اللاعب يوسف جواد في إضافة الهدف الرابع للمنتخب المغربي بعد لعب 10 دقائق من الشوط الثاني.


وتواصلت مجريات باقي دقائق المواجهة بتحكم المنتخب المغربي في مجريات اللعب، قبل أن يتمكن منتخب فنلندا من تسجيل هدف تقليص النتيجة قبل دقيقتين من نهاية المواجهة، لتنهي صافرة الحكم تفاصيلها بفوز “أسود القاعة” برباعية لواحد وحسم التأهل إلى المباراة النهائية لمواجهة المنتخب الإيراني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: