دولي

طقوس عائلية تسبق جنازة إليزابيث الثانية

يعتزم أحفاد ملكة بريطانيا الراحلة، إليزابيث الثانية، أن يقفوا حراسا حول نعشها، في لندن بعد ساعات من إقامة آبائهم صلاة ليلية مؤثرة في قصر “وستمنستر”.

تجدر الإشارة إلى أن“ دوق ساسكس” سينضم إلى شقيقه، أمير ويلز، مرتديا الزي الرسمي حول النعش، في “قاعة وستمنستر “، قبل الجنازة الرسمية للملكة غدا الإثنين، حسب وكالة الأنباء البريطانية “بي.أيه.ميديا”.

وكان هاري، الذي شاهد خط المواجهة خلال جولتين من الخدمة مع الجيش في أفغانستان، حُرم سابقا من فرصة ارتداء زيه العسكري، بينما كان يبكي علانية، لأنه لم يعد أحد أفراد الأسرة المالكة.

لكن مصادر ملكية تقول إن الملك قرر أن يرتدي أصغر أبنائه الزي الرسمي للصلاة الليلية، قائلة إنه سيقف عند نهاية النعش، مع ويليام في المقدمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: