اقتصاد

إجراءات صارمة بميناء العيون للحد من تهريب الأسماك

تعتزم السلطات المينائية بالعيون اتخاذ مجموعة من الإجراءات للحد من ظاهرة تهريب الأسماك دون إخضاعها للتصريح لدى مندوبية الصيد البحري.


وقررت السلطات اتخاذ تدابير زجرية، من قبيل وضع سد للمراقبة عند المدخل الرئيسي لميناء المرسى بالعيون، وتثبيت كاميرات مراقبة بمربع الصيد، وتشكيل لجنة مختلطة، وتوفير كافة الإمكانيات البشرية واللوجستيكية للحد من التجاوزات التي يشهدها ميناء العيون، خاصة ظاهرة التهريب التي تقوم بها بعض مراكب الصيد الساحلي، خاصة مراكب صيد سمك السردين.


وانتشرت ظاهرة تهريب الأسماك السطحية الصغيرة بطرق غير قانونية من ميناء المرسى، بعد تفريغها فوق أرصفة الميناء، إذ يتم شحنها عن طريق سيارات خفيفة إلى معامل دقيق السمك، دون أن يتم إخضاع هذه الشحنات للتصريح لدى مندوبية الصيد البحري.


ويشهد ميناء العيون، وموانئ أخرى بالأقاليم الجنوبية للمملكة، انتشار ظاهرة تهريب الأسماك السطحية الصغيرة، مثل السردين، دون التصريح بها، مما يؤثر على تثمين المنتجات البحرية..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: