أخبار

الوجود العسكري الفرنسي بالنيجر يثير الغضب

تظاهر مئات الأشخاص ، في شوارع العاصمة النيجرية نيامي، للاحتجاج على وجود قوة برخان الفرنسية، وفق ما أفادت به وسائل إعلام محلية.


ورفع بعض المشاركين في المظاهرة المرخصة من قبل بلدية عاصمة النيجر أعلاما روسية ولافتات مناهضة لفرنسا وقوة برخان.


وينتشر حوالى ثلاثة آلاف عسكري فرنسي في منطقة الساحل ولا سيما في النيجر، أحد الحلفاء الرئيسيين لباريس، بعد انسحابهم الكامل من مالي.


و كانت أغلبية من النواب النيجريين قد صوتت، في أبريل الماضي، لصالح نص يسمح بنشر قوات أجنبية، ولا سيما فرنسية، في البلاد بهدف مكافحة الإرهابيين.


وتشهد النيجر هجمات دامية منتظمة في الغرب تشنها جماعات متطرفة مرتبطة بـ”القاعدة” وتنظيم “الدولة الإسلامية”، وهجمات في الجنوب الشرقي يشنها تنظيم “بوكو حرام” وتنظيم “الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: