صحة

أوغندا تعلن عن تفشّ جديد لفيروس إيبولا

أعلنت وزارة الصحة الأوغندية، عن تفش جديد لفيروس إيبولا في البلاد، بعد تسجيل حالة وفاة.
وقالت السكرتيرة الدائمة لوزارة الصحة ديانا أتوين، في تصريح صحفي، إنه تم تسجيل حالة وفاة مرتبطة بإيبولا في منطقة موبيندي وسط البلاد وبالتالي نعلن عن تفش جديد للحمى في البلاد”.

وبهذا الخصوص، قالت المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية، ماتشيديسو مويتي، في تصريح صحفي: “نعمل عن كثب مع السلطات الصحية الأوغندية للتحقيق في مصدر الإصابة، مع دعم الجهود المبذولة لإطلاق تدابير مكافحة فعالة بسرعة”.

وينتقل المرض عن طريق الاتصال الشخصي المباشر ويقتل ما يصل إلى 90 بالمئة ممن يصابون به.

ويسبب الفيروس نزيفا داخليا وخارجيا حادا، ويهاجم كريات الدم البيضاء والأوعية مسببا طفحا جلديا واحمرارا في العيون وآلاما حادة في البطن مصحوبة بتقيؤ.

وسبق أن شهدت أوغندا عدة موجات تفشي لحمى إيبولا، بما في ذلك تفشي سابق عام 2000 أودى حينها بحياة مئات الأشخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: