دولي

المصنع الصيني لـ”آيفون” بحاجة لموظفين

يحتاج مصنع شركة (فوكسكون) بمدينة تشنجتشو الصينية (وسط البلاد)، وهو أحد المصنعين الرئيسين لهواتف (آيفون) في العالم، إلى توظيف حوالي 10 آلاف عامل لاستعادة طاقته الإنتاجية عقب أسبوعين تقريبا من العزل الذي لا يزال ساريا بسبب تفشي فيروس كورونا.

وتحاول الشركة التايوانية، الموردة لشركة (آبل) الأمريكية، جذب موظفين مؤهلين من خلال حوافز؛ مثل رواتب عالية للعاملين بالساعة، ومكافأة للموظفين السابقين الذين يعودون إلى الشركة، حسب ما نشرته اليوم صحيفة (جلوبال تايمز) الرسمية، نقلا عن مصادر رسمية من الشركة.

وصرح مسؤول موارد بشرية للصحيفة التي أتينا على ذكرها بأن المجمع الصناعي الواقع في تشنجتشو يحتاج “بشكل عاجل” إلى المزيد من العمال لاستعادة وتيرة الإنتاج ولتعويض غياب الكثير من الموظفين، الذين يقدر عددهم بالآلاف على الرغم من عدم وجود بيانات رسمية والذين فروا من الموقع لتجنب الخضوع للعزل بسبب تفشي الكوفيد.

ويعمل المصنع منذ الثاني من نونبر في ما يسمى “الدائرة المغلقة”، مما يعني أن الموظفين يمكثون في المجمع.

وسيتقاضى العمال الجدد، الذين سيتم توظيفهم حتى منتصف فبراير من العام المقبل، 30 يوانا في الساعة (4.2 دولار أو 4 أوروهات)، مقابل 23 إلى 25 يوانا كانت تدفعها الشركة قبل هذه الأزمة.

ولا يزال مجمع (فوكسكون) يخضع للعزل في الوقت الحالي، لذلك أعلنت الشركة أيضا أن غرف النوم الخاصة بالموظفين تخضع لأعمال إصلاح لتحسين وضعها.

ومنذ عام 2020، تعاملت المصانع الكبيرة في الصين، مثل (فوكسكون) في تشنجتشو، مع موجات تفشي فيروس كورونا في المناطق المجاورة عبر إنشاء “دائرة مغلقة”، والتي تعزل العمال لفترات طويلة في المنشآت لتجنب العدوى من الخارج والحفاظ على الإنتاج؛ وهو الأمر الذي تسبب في بعض الأحيان في احتجاجات، بسبب سوء الظروف الصحية أو نقص الغذاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: