رياضة

الأسود يقفزون للمركز الـ15 عالميا ويتصدرون الترتيب قاريا وعربيا

كشف موقع “فوتبول رانكينغ” المختص في رصد آخر تصنيفات المنتخبات العالمية، اليوم الجمعة، عن التصنيف المحين للمنتخبات الوطنية.

وبحسب التصنيف، فقد قفز المنتخب المغربي من المرتبة 18 إلى المرتبة 15 عالميا، بإضافة 59,36 نقطة لرصيده (1 622,86) متربعا صدارة ترتيب المنتخبات العربية والإفريقية، مستفيدا من تغلبه على المنتخب الكندي أمس الخميس والتأهل إلى الدور الثاني من منافسات كأس العالم بقطر.

وكان “أسود الأطلس” قد حققوا صعودا في ترتيب الفيفا الخاص بالمنتخبات الوطنية، من المرتبة 22 إلى المرتبة 18، بعد تغلبه على المنتخب البلجيكي ضمن كأس العالم 2022.

ويملك أبناء وليد الركراكي فرصة الارتقاء أكثر في سلم الترتيب العالمي المؤقت في حال الفوز على المنتخب الإسباني في مقابلتهما ضمن مباريات الدور الثاني التي ستجرى يوم الثلاثاء المقبل.

ووضع هذا الترتيب المؤقت المنتخب السنغالي في المركز 19 عالميا والثاني قاريا، فيما  استرجع المنتخب التونسي ترتيبه كثاني منتخب عربي والثالث قاريا والـ29 عالميا ضمن التصنيف ذاته رغم إقصائه من كأس العالم، مستفيدا من فوزه على المنتخب الفرنسي في الجولة الاحيرة ضمن دور المجموعات.

أما المنتخب الجزائري فقد تراجع المركز الخامس إفريقيا والثالث عربيا برصيد 1491,41 نقطة. وحافظ المنتخب البرازيلي على صدراة الترتيب العالمي فيما صعدت بلجيكا من جديد للوصافة وتراجعت فرنسا إلى المركز الخامس بعد هزيمتها أمام تونس، بينما صعد المنتخب الأرجنتيني للمركز الثالث بعد صعوده للدور الثاني من كأس العالم.

يشار إلى أن هذا الترتيب العالمي المؤقت يتغير بعد نهاية كل مباراة طبقا لنتائج المنتخبات المشاركة في منافسات كأس العالم، على أن يصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم الترتيب الرسمي النهائي بعد نهاية المونديال.

وحجز المنتخب الوطني المغربي مقعدا في ثمن نهائي كأس العالم متصدرا لمجموعته، بعد تغلبه، أمس الخميس، على نظيره الكندي، بهدفين لهدف واحد، لحساب الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة السادسة بنهائيات كأس العالم قطر 2022.

ولم ينتظر أسود الأطلس سوى أربع دقائق لافتتاح حصة التسجيل عن طريق النجم حكيم زياش بطريقة جميلة مستغلا خروجا خاطئا من الحارس الكندي.

وأضاف يوسف النصيري الهدف الثاني عبر القناص يوسف النصيري من تمريرة على المقاس من أشرف حكيمي في الدقيقة 23. فيما قلص المنتخب الكندي النتيحة بهدف من نايف أكرد ضد مرماه، بينما ألغى الحكم، قبل صافرة الجولة الأولى، هدفا ليوسف النصيري.

وسيطر المنتخب الكندي على مجمل دقائق الشوط الثاني وضيع عددا من الفرص الخطيرة، لتنتهي المباراة بتغلب الأسود وتأهلهم للدور الثاني للمرة الثانية في تاريخ الكرة المغربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: