دولي

بسبب جمال عبدالناصر.. مصطفى بكري يهاجم ساويرس ويتهمه بـ”نشر أكاذيب”

انتقد النائب المصري، مصطفى بكري، رجل الأعمال المصري، نجيب ساويرس، متهما إياه بنشر “أكاذيب” حول الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر في ذكرى ميلاده ودعاه لإجراء مناظرة بينهما على الهواء مباشرة بهذا الشأن.

وكتب ساويرس عن عبدالناصر ردا على تغريدة تتساءل عن سبب حضوره في ذاكرة الأجيال المصرية المتعاقبة: “أين كانت كرامة مصر عندما سجن المعارضين و عذبهم؟ أين كانت كرامة مصر في مغامراته وهزائمه في اليمن و كارثة 67 عندما فقدنا سيناء و عاد جيشنا مكسورا من سيناء؟ أين كانت كرامة مصر ولقد اختفت الحرية في عهده؟ وأثبت النظام الاشتراكي فشله الذريع في العالم كله وسقطت الشيوعية في روسيا”، حسب قوله.

ورد بكري على ساويرس بالقول: “من حق المهندس نجيب ساويرس أن ينتقد الزعيم الراحل جمال عبدالناصر كما يشاء، من حقه أن ينفث عن حقده في كل مناسبة. لقد خرج علينا مجددا في ذكرى ميلاد الزعيم الراحل ليعيد نشر أكاذيبه حول عبدالناصر”.
وتابع النائب المصري قائلا: “وبدلا من القيل والقال أنا أدعوه إلي لقاء تلفزيوني في أي قناه يختارها لنتحاور حول إدعاءاته، وأعلن عن استعدادي من اليوم لهذه المناظره، إيه رأيك ياباشمهندس، لو وافقت فأعتقد أنك مقتنع بما تقول ولديك الحجه والمعلومة، أما إذا لم توافق فسأعتبر ما تقول مجرد جعجعة لا تستحق الرد”، حسب قوله.

وكان قد شهد موقع تويتر هجوما متبادلا بين ساويرس وبكري قبل أسابيع بسبب تغريدة نشرها رجل الأعمال المصري وجّه فيها انتقادات للنائب المصري وعدد من الإعلاميين البارزين في البلاد بسبب ما وصفه بـ”التطبيل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: