رياضة

بعد سجنه بتهمة “الاعتداء الجنسي”.. أولى كلمات زوجة داني ألفيش

بعد أن أعلن نادي بوماس المكسيكي إنهاء عقده مع البرازيلي داني ألفيش المسجون في برشلونة بتهمة “الاعتداء الجنسي”، كتبت زوجته عارضة الأزياء جوانا سانز منشورا على حسابها الرسمي في إنستغرام.

وطلبت سانز -في منشورها- من وسائل الإعلام منحها بعض الخصوصية. فبالإضافة إلى ما حدث مع ألفيش، أشارت إلى أنها فقدت والدتها الأسبوع الماضي.

وكتبت سانز “أطلب من وسائل الإعلام الموجودة خارج منزلي أن تحترم خصوصيتي. توفيت والدتي قبل أسبوع، وبالكاد، بدأت أتقبل أنها لم تعد موجودة، لماذا تعذبونني بسبب وضع زوجي؟”.

وتابعت “فقدت الركيزتين الوحيدتين في حياتي. يجب أن تتحلوا ببعض التعاطف، بدلا من البحث عن كثير من الأخبار على حساب آلام الآخرين”، وختمت بقولها “شكرا لكم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: