سياسة

القائد العام الجديد للجيش الأمريكي يزورالمغرب كأول وجهة

اختار القائد العام الجديد لقوة مهام جنوب أوروبا التابعة للجيش الأمريكي المغرب كأول زيارته الأولى لإفريقيا.

وأجرى اللواء طود ر واسموند القائد العام الجديد لقوة مهام جنوب أوروبا – إفريقيا التابعة للجيش الأمريكي زيارة إلى المغرب أيام 21و 22 غشت.

حيث التقى بلخير الفاروق الجنرال المفتش العام للقوات المسلحة الملكية المغربية قائد المنطقة الجنوبية لمناقشة القضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك.

وهذه هي الزيارة الأولى التي يجريها المسؤول العسكري الأمريكي إلى أفريقيا، وبهذه المناسبة أشاد اللواء واسموند بقدرات الجيش المغربي العالية منوها بقدرته على معالجة مسألة التهديدات الأمنية الجهوية برؤية وقيادة بارزتيْن.

وأضاف أن الجيش الأمريكي يظل ملتزما بالعمل مع الشركاء الأفارقة حول أولوياتهم ومواصلة تنسيق التدريب والعمليات في مجال التعاون الأمني في القارة.

وتتولى فرقة العمل بجنوب أوربا التابعة للجيش الأمريكي – افريقيا مسؤولية تنسق كافة عمليات الجيش الأمريكي بإفريقيا دعما للقيادة الأمريكية في إفريقيا وجيش الولايات المتحدة في أوروبا وإفريقيا.
وأضاف أن الجيش الأمريكي يظل ملتزما بالعمل مع الشركاء الأفارقة حول أولوياتهم ومواصلة تنسيق التدريب والعمليات في مجال التعاون الأمني في القارة.

وتتولى فرقة العمل بجنوب أوربا التابعة للجيش الأمريكي – افريقيا مسؤولية تنسق كافة عمليات الجيش الأمريكي بإفريقيا دعما للقيادة الأمريكية في إفريقيا وجيش الولايات المتحدة في أوروبا وإفريقيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: