حوادث

جريمة قتل غامضة تستنفر أمن تارودانت

تواصل المصالح الأمنية بتارودانت، تحرياتها وأبحاثها الميدانية من أجل فك شفرة جريمة قتل شاب هزت المدينة يوم الجمعة الماضي، للوصول إلى هوية المشتبه به.

وأفادت مصادر خاصة أن الجريمة كان ضحيتها شاب في العشرينات من العمر تعرض لطعنات غادرة لم تترك له أية فرصة للنجاة.

وأضافت مصادرنا أن المقتول وُجد مضرجا بدمائه في منطقة معزولة دون أن تعرف هوية القاتل لحدود الساعة ولا مكان تواجده والأسباب التي كانت وراء ارتكاب هذه الجريمة التي لاقت استنكارا شديدا من لدن السكان ومعارف الضحية.

وأكدت المصادر ذاتها أن المصالح الأمنية تواصل جهودها الميدانية لتحديد هوية القاتل ومكان اختبائه لاعتقاله في أقرب وقت ممكن، للوقوف على مختلف ملابسات الجريمة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: