جهات

الجديدة تلجأ إلى قطع صبيب الماء لساعات معينة

تسببت أزمة ندرة المياه في خفض صبيب الماء الصالح للشرب بإقليم الجديدة، وفقا لما أعلنت عليه الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء.

ومن الممكن أن يصل الأمر إلى حد قطع صبيب الماء من منتصف الليل إلى غاية السادسة صباحا، بالنظر إلى حالة الطوارئ المائية التي تعيشها المملكة، والتي نجمت عن التغيرات المناخية والجفاف، وقلة التساقطات المطرية التي أثرت بشكل مباشر على حقينة السدود والفرشة المائية.

وكشفت الوكالة أنه تم خفض صبيب الماء الشروب بكل من الجديدة وسيدي بنور، وأن كل المدن والمراكز التابعة للإقليم ستعرف خفض الصبيب مع إمكانية قطعه لست ساعات من منتصف الليل إلى السادسة صباحا.

وتأتي هذه الخطوة في إطار الجهود التي ترمي إلى الحفاظ على الثروة المائية وضمان استمرار عملية التزويد، كما جاءت تجاوبا مع دورية وزارة الداخلية المرتبطة بحسن تدبير الموارد المائية.

ووجهت الوكالة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بإقليم الجديدة، المواطنين إلى حماية الموارد المائية واستهلاك الماء بشكل معقول، والتحلي بروح المسؤولية في مجال حكامة الموارد المائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: