جهات

تدشين مؤسسات تعليمية بإقليم بني ملال

في إطار الجهود الرامية إلى تجويد وتوسيع العرض المدرسي بإقليم بني ملال، جرى الاثنين، بمناسبة تخليد الذكرى الـ47 للمسيرة الخضراء المظفرة، تدشين مؤسسات تعليمية بالجماعات الترابية تاكزيرت وقصبة تادلة وبني ملال، بكلفة إجمالية تناهز حوالي 22 مليون درهم.

وفي هذا الصدد، قام خطيب الهبيل، والي جهة بني ملال خنيفرة، رفقة مصطفى السليفاني، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، وحميد الشكراوي، المدير الإقليمي للتربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بتدشين ثانوية تاكزيرت التأهيلية التي ستقرب التعليم الثانوي التأهيلي إلى التلاميذ الوافدين من الثانويات الإعدادية بتاكزيرت وتانوغة وفرياطة بتكلفة إنجاز ناهزت 9 ملايين درهم؛ وذلك في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالعالم القروي.

و بجماعة بني ملال، أشرف المسؤولون والوفد المرافق لهم على تدشين مدرسة رياض بني ملال، التي ستوفر مقاعد بيداغوجية لأبناء ساكنة تقارب 200 ألف نسمة، بتكلفة إنجاز تقدر بحوالي 5,5 ملايين درهم، بتمويل من شركة أليانس دارنا.

وتعزز العرض المدرسي بجماعة قصبة تادلة بداخلية ثانوية أيت عمر الإعدادية التي تتسع طاقتها الاستيعابية لـ120 تلميذة وتلميذا من المناطق النائية المجاورة، بكلفة تناهز حوالي ستة ملايين درهم، بتمويل من ميزانية جهة بني ملال خنيفرة.

مصطفى السليفاني، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة، قال، في تصريح له، إن هذه المشاريع، التي هي ثمرة شراكة بين المجلس الجهوي وولاية الجهة في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية، تتوخى توسيع العرض المدرسي بالوسط القروي والتخفيف من ظاهرة الهدر المدرسي وتجويد وتعميم العرض المدرسي بالإقليم وتوفير شروط جيدة للتمدرس.

يشار إلى أن والي الجهة والوفد المرافق له قام، في سياق الجهود الرامية إلى تحريك وتثمين مناطق الأنشطة الاقتصادية، بزيارة تفقدية لأشغال إنجاز وحدة للصناعة الحديدية بمنطقة الأنشطة الاقتصادية بقصبة تادلة، التي يتجاوز استثمارها مليون درهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: