فن وثقافة

الشاعرة سميرة فرجي تصدر ديوان “نور”

عنوان جديد بعنوان “نور” صدر للشاعرة سميرة فرجي، ضاما، وفق ورقة تقديمية له، “روائع في الغزل والرثاء والمدح والدفاع عن الوطن”.

يأتي هذا العمل الجديد بعد “صرخة حارك” الصادر سنة 2010، و”رسائل الماء والنار” سنة 2013، و”مواويل الشجن” سنة 2017.

وصدر الديوان عن منشورات الحلبي، شاملا لعشرين قصيدة تكرس اختيار سميرة فرجي للشعر العمودي.

و”نور” عنوان القصيدة التي تفتتح بها الشاعرة الديوان، وخصصتها لـ”مدح أستاذها الدكتور عباس الجراري عميد الأدب المغربي”، ومما جاء فيها:

أيا موئل الأجيال، عهدك يشهد.. بأنك نور في العلا يتوقد

تفردت في دنيا المعارف كلها..كأنك فينا واحد يتعدد.”

ويتضمن الديوان الجديد، وفق المصدر سابق الذكر، روائع الشاعرة في الشعر الوطني مثل قصيدة “صبر الكبار”، وقصيدة “مغرب لا يغرُب” التي غناها لها الفنان التونسي الكبير لطفي بوشناق، و”رسالة من مخدع الحَجْر”. وفي الغزل، مثل “أساطير الخلود”، و”وحدك..”، و”لست لي”، و”لو أنه يدري”، و”أخاف من انصرافي”، و”اعتراف”، و”كن مثل قيس”، و”شكواي لله”. وفي الرثاء: “جمرة الذكرى” في رثاء والدها، و”كأني يعقوب” في رثاء والدتها، و”وبحزن يعقوب تفرق ما بي” في وداع شقيقتها، و”رحلوا”.

ومن بين ما يشد الانتباه في هذا المنشور أن “الشاعرة سميرة فرجي، التي تمتهن المحاماة، ضمنته قصيدة “صوفي الهوى” التي استعرضت فيها براعتها في تطويع لغة القانون وشعرَنتها (…) وتحويل المرافعة القانونية (…) إلى مرافعة شعرية دافئة وقوية دفاعا عن موكلها.”

وسبق أن تُوجت سميرة فرجي عام 2019 بلقب “سيدة الشعر العربي” من طرف المركز الأكاديمي للثقافة والدراسات المغاربية والشرق أوسطية والخليجية والنادي الجراري بالعاصمة الرباط.

وقد تغنى بأشعارها عدد من المطربين المغاربيين والعرب، منهم اللبنانية غادة شبير والتونسي لطفي بوشناق والمغربي فؤاد طرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: